الرئيسية | تحاليل إقتصادية | البنك المركزي التونسي يرفع سعر الفائدة الرئيسية لمواجهة التضخّم وهبوط الدينار.

البنك المركزي التونسي يرفع سعر الفائدة الرئيسية لمواجهة التضخّم وهبوط الدينار.

تحاليل _ تحاليل اقتصادية _ البنك المركزي التونسي يرفع سعر الفائدة الرئيسية لمواجهة التضخّم وهبوط الدينار.

قال البنك المركزي التونسي أمس الأربعاء انه رفع سعر الفائدة الرئيسي من 4.25 في المئة إلى 4.75 في المئة، وذلك للمرة الأولى منذ ثلاث سنوات، لمواجهة الهبوط الحاد في الدينار والضغوط التضخمية.
ورفع البنك نسبة الفائدة على المدخرات 50 نقطة أساس (نصف نقطة مئوية) إلى أربعة في المئة.
وتم تدوال اليورو مقابل 2.69 دينار، والدولار مقابل 2.53 دينار الأسبوع الماضي، بما يمثل هبوطا غير مسبوق في قيمة الدينار التونسي. لكن بعد أن ضخّ البنك المركزي أمس الأول 100 مليون دولار و50 مليون يورو عاد الدينار للارتفاع ليسجل 2.50 دينار لليورو و2.40 دينار للدولار.
وكانت وزيرة المالية التونسية، لمياء الزريبي، قد قالت الأسبوع الماضي أنّ البنك المركزي سيقلّص تدخّلاته، وهو ما سينتج عنه خفض تدريجي لقيمة الدينار. بيد أنّ محافظ البنك المركزي، الشاذلي العياري، قال أنّ البنك لا يخطّط لخفض قيمة العملة المحلية. وقال البنك في بيان: «السياسة النقدية وسياسة سعر الصرف المعتمدة لا تستهدف تخفيضا في قيمة العملة أو سعر صرف محدّد، أو تعويما للعملة الوطنية، بل تعتمد تدخلات مدروسة ومنسّقة للحدّ من التغيّرات الحادّة في أسعار الصرف».
وكان رئيس الوزراء التونسي، يوسف الشاهد، قد قال يوم الجمعة الماضي أنّ الحكومة ستحدّ من الواردات العشوائية لمجابهة تفاقم العجز التجاري وهبوط الدينار إلى مستويات تاريخية أمام اليورو والدولار، مما قوّض احتياطي العملة الأجنبية.
وارتفع العجز التجاري لتونس في الربع الأول من 2017 بنسبة 57 في المئة، ليبلغ 1.68 مليار دولار، بسبب ارتفاع الواردات بمستويات غير مسبوقة.
يذكر أنّ صندوق النقد الدولي وافق الأسبوع الماضي على تقديم شريحة متأخّرة بقيمة 320 مليون دولار من قرض لتونس قيمته الإجمالية 2.8 مليار دولار. ودعا الصندوق إلى تشديد السياسة النقدية، وقال «زيادة مرونة سعر الصرف ستساعد على تقليص العجز التجاري الكبير

شاهد أيضاً

لو أدرك الخميني هادي مطر | جهاد بزي

تحاليل _ تحاليل سياسية _ لو أدرك الخميني هادي مطر | جهاد بزي “فقط لو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.